المركز الدولي
لدراسة صون وترميم
الممتلكات الثقافية
الدكتور أم براكاش أغراوال (1931–2021)

الدكتور أم براكاش أغراوال (1931–2021)

Agrawal Portrait

تنضم إيكروم إلى مجتمع الحفظ الدولي في التعبيرعن حزنها لوفاة شخصية تعاونت مع منظمة إيكروم منذ فترة طويلة، الدكتور أوم براكاش أغراوال، وهو أيضـًا عضو المجلس السابق، الذي توفي مساء 15 آب/ أغسطس 2021 ، بعد أن بلغ من العمر تسعين عامًـا.

في عام 1952، انضم الكيميائي البالغ من العمروقتئذٍ الثانية والعشرين من العمر إلى هيئة المسح الأثري للهند، تحت إشراف الأستاذ ت .ر.غيرولا، في وقت كان فيه تأثير العلم على الحفظ لا يزال جديدًا. وكانت بداية حياة مهنية رائعة رحّـب خلالها الدكتور أغراوال بشخصيات مؤثرة في الهند مثل الدكتور إتش. بليندرليث وبول فيليبوت وجورجيو توراكا وغاري طومسون. وفي الفترة ما بين عقديْ السبعينيات والتسعينيات، كان الدكتور أغراوال يسافر إلى أوروبا سنويًا لزيارة مختبرات الحفظ الكبرى، وأصبح فيما بعد السفير الهندي في هذا المجال. وبدوره، عمل كسفيرٍ أوروبي في بلده.

في عام 1976، أنشأ الدكتور أغراوال مختبر الأبحاث الوطني لحفظ الممتلكات الثقافية، وهو المختبر الأول من نوعه، في مسقط رأسه في لكناو في أوتار براديش، حيث شغل منصب المدير حتى عام  1985.

وفي مختبر الأبحاث الوطني  لحفظ الممتلكات الثقافية، قام الدكتور أغراوال بتدريب أجيال عديدة من محترفي الحفظ الشباب في الهند وكانت له يدٌ في إنشاء مراكز للحفظ في ولايات هندية أخرى، وكذلك في دول مثل سريلانكا وتايلاند وماليزيا. ومن الأدوار الأخرى التي شغلها الدكتور أغراوال كان رئيس قسم الحفظ في متحف دلهي  الوطني، ورئيس الجمعية الهندية لدراسة الممتلكات الثقافية، ورئيس جمعية المتاحف في الهند.

كما ساعد في تأسيس الصندوق الوطني الهندي للفنون والتراث الثقـافي في عام 1984، حيث شغل منصب مديره العام، وقاد العديد من البعثات البارزة إلى العراق بتكليف من منظمة اليونسكو.

كان للدكتور أغراوال علاقة طويلة وقيّـمة مع منظمة إيكروم، بما في ذلك فترتان بوصفه عضوًا في مجلسها في الفترة الممتدة من عام1971-إلى عام 1978 (شغل منصب نائب الرئيس من 1975-1976) ومن  1984إلى 1989 (عمل في لجنة المالية والبرنامج من 1988 إلى 1988).    

كان الدكتور أغراوال الممثلَ الفخريّ لمنظمة إيكروم لجنوب وجنوب شرق آسيا، حيث قاد التعاون بين منظمة إيكروم والمختبر الوطني لبحوث التراث الثقافي لضمان استفادة المنطقة بأكملها من التدريب والتعاون الفنيّ وورشات العمل. وكان الدكتور أغراوال أيضًا المندوب الهندي في الجمعية العامة لمنظمة إيكروم، وكان خبيرًا في مهمة ومحاضرًا، بالإضافة إلى كونه مؤلف العديد من منشورات منظمة إيكروم حول الحفظ في المناخات الاستوائية. وقد حصل على جائزة منظمة إيكروم عام  1993.

ويرغب السيد المدير العام لمنظمة إيكروم الدكتور ويبر ندورو وكافة موظفي المنظمة  في الإشادة بالإرث الرائع للدكتور أغراوال، ويقدّمون تعازيهم القلبية لأسرته وزملائه.

غاييل دو غويشين