المركز الدولي
لدراسة صون وترميم
الممتلكات الثقافية
Filter by Region
Climate.Culture.Peace Youth Forum and Workshops – register now

يسعدنا أن نعلن أن التسجيل مفتوح لمنتدى الشباب حول المناخ، الثقافة، السلام- أصوات الآن والمستقبل، فضلاً عن خمس ورشات عمل تفاعلية، وسيعقد هذا المنتدى في وقت لاحق من هذا الشهر. الأماكن محدودة، لذا لا تفوتوا الفرصة.

Register for free for Climate.Culture.Peace (24-28 January 2022)

انضموا إلينـا في تبادل القصص والخبرات ووجهات النظـر حول تغيّـر المناخ العالمي الذي يؤثّـر علينا جميعًـا. المناخ، الثقافـة، السلام، هي مبادرة فريدة تتطلع إلى استكشاف الترابط بين تغيّـر المناخ، والثقافة والتراث، والسلام والصراع، والقدرة على الصمود في وجه الكوارث. سيعمل المؤتمر الذي سوف يعقد في (24-28 كانون الثاني/ ينايرالحالي) على تعزيز مساحة رقمية ترحيبية وتفاعلية، حيث نستضيف مجموعة متنوّعة من الجلسات الشيّـقة والمفيدة لتبادل المعرفة وتبادل الخبرات والممارسات والأبحاث.


Mora Samples Collection

كل من ثيلو ريرهن و كيرستين ليهنيرت
وضع السيد ثيلو ريرهين (من مركز أبحاث العلوم والتكنولوجيا في علم الآثار والثقافة، المعهد القبرصي) أسسًـا فلسفية وأخلاقية مهمة نبدأ من خلالها التفكير في تعريف أرشيف العيّـنات ومسؤوليات الحفاظ عليها – علمـًا بأن معظم الأبحاث التي يتمّ تمويلها من القطاع العام، والتراث الثقافي هي للصالح العام.
كما ذكّـرَنا في كلمته بالنموّ السريع في حجم العيّـنات التي تمّ جمعها كنتاجٍ ثانوي للبحوث الأثرية والتراثية - ومن هنا جاءت الحاجة الملحّـة لمعالجة هذه القضية من خلال العمل المؤسّـسي الجماعي.
أما السيدة كيرستين ليهنيرت (معهد الأرض، مدرسة كولومبيا للمناخ، جامعة كولومبيا) فقدمت حديثًـا عن تطبيق مبادئ إمكانية العثور وإمكانية الوصول وقابلية التشغيل البيْـني وإعادة استخدام أرشيف عيّـنات العلوم الطبيعية: ليس فقط للبيانات ولكن أيضًا للعيّـنات المادية حتى يمكن العثور عليها، أوحتى يمكن الوصول إليها وتكون قابلة للتشغيل البيْـني وقابلة لإعادة الاستخدام. والأهم من ذلك، ذكّرتنا السيدة كريستين بأن الأمر لا يتطلّب أدواتٍ فحسب، بل تغييرًا للثقافة داخل هذا المجتمع.
وقد تبدو رؤيتها لعينات التراث المودودة على شبكة الإنترنت بعيدة المنال بالنسبة لأرشيف عيّـنات التراث الثقافي، لكن الرسالة كانت واضحة: إن التكنولوجيا موجودة. ونحن والمجتمع بحاجة إلى استخدامها والعمل معًـا لأن العمل عبر التخصّصات هو السبيل للسير والتقدّم إلى الأمام.

جلسات الملصقات حول الاعتراف والإدارة والاستخدام
الجلسة 1 - الاعتراف
في الجلسة الأولى حول الاعتراف، تمّ استكشاف أنواع مختلفة من أرشيف العيّـنات. فمن مجموعة عيّنات مأخوذة ربما من واحدة من أكثر الأشياء التراثية شهرة في العالم، وهي لوحة 'العشاء الأخير' (من مجموعة المقتنيات المعروفة باسم 'الغالون') وهي موجودة في جامعة البوليتكنيك في مدينة ميلانو- إلى مجموعة مرجعية من الأوراق الفنية (مجموعة العيّـنات الورقية في المعرض الوطني للفنون، في واشنطن العاصمة)، ومجموعة محلية للتاريخ الطبيعي (من متحف تيت الجيولوجي في كلية كاسبر في وايومينغ)، ومجموعة أبحاث أثرية من متحف "بياك نا باتو لعلم الآثار من الفليبين".
والأهم من ذلك، هو أن دراسات الحالة هذه أوضحت الطرق المختلفة التي يمكن من خلالها التعرّف على محفوظات الأرشيف- من مجموعات المقتنيات التراثية التي تعتبرها الحكومات مهمة على المستوى الوطني- إلى تلك المعروفة والمستخدمة من قبل جماعات محدّدة من الباحثين، وإلى تلك المعروفة للمجتمع المحلي؛ وقد قدّم عدد منهم الكثير من وقته تطوّعـًا للمساعدة في العناية بها.

الجلسة 2 - الإدارة
في الجلسة الثانية حول الإدارة، تم استكشاف ترتيب هذه المحفوظات وفهرستها، بالإضافة إلى سياسات الأرشفة الداعمة وأدوات إدارة المعلومات. وقد أظهرت مجموعات المقتنيات المقدّمة مراحل مختلفة من تطوّر إدارة الأرشيف وسلّطت الضوء على التحدّيات التي تواجهها مجموعات المقتنيات التراثية.
وقد سمعنا ذلك من أولئك الذين يهتمون بمجموعات المقتنيات التراثية في كل من كولومبيا (في مؤسسة إيريغيه)، والسويد (في مجلس التراث الوطني السويدي) وفي سلوفينيا (في معهد حماية التراث الثقافي ومركز الترميم) والنرويج (في متحف مونك).
والموضوع المشترك الذي كان قاسمًـا مشتركـًا خلال كلّ هذه العروض التقديمية المتنوّعة المتعلقة بتحدّيات الإدارة، ليس فقط من العيّنات المادية، ولكن البيانات المتعلقة بها، لا سيّما كيفية تنظيم هذه المعلومات ومشاركتها.

الجلسة 3 - الاستخدام
خُصّصت الجلسة الثالثة لمسألة الاستخدام. فعرضت مجموعات المقتنيات التراثية المقدّمة في هذه الجلسة استخدامات متنوّعة، بما في ذلك البحث والتعليم والتدخّلات العملية للحفظ، ومجموعات المقتنيات المختلفة من الأشخاص الذين يستخدمون هذه المحفوظات الأرشيفية (الباحثون، الفنانون، الطلاب، المرمّمون، المؤرّخون، وعلماء الآثـار، إلخ.).
وقد سمعنا عن "خزانـة الألوان" في مدينة برشلونة بإسبانيا، وكيف أن ذلك يدعم القرارات المتعلقة بترميم الواجهات التاريخية للمدينة. كما رأينا كيف يتمّ استخدام المجموعة من 'موطن وادي الحلو' في إمارة الشارقة بنشاط لتعميق فهم تقنيّـات البناء القديمة ونقل المعلومات ليتم تضمينها في خطط الحفظ وفي تدخّـلاته.

كما ذكّرتنا السيدة نيتا داس، وهي من 'مركز مانسارا لايم' في الهند، بتنوّع المواد المستخدمة في بناء التراث - على حدّ تعبيرها بأن "الثابت الوحيد هو التنوّع" - وكيف أن مجموع مقتنيات العيّـنات المقدّمة يدعم استخدام المواد التقليدية لإيجاد حلول توافقية ومستدامة.
وأخيرًا، فإن قاعة الرخام بأكاديمية الفنون الجميلة في كارارا بإيطاليا التي تضم مجموعة مقتنياتنا الرخامية وسّـعت مفهومنا لما يمكن أن يكون عليه الأرشيف - وأظهرت كيف يمكن استخدام عيّـنة من الأرشيف للتواصل العام والتعليم، وفي الأحداث التي تجري فيها.

نقاش حول طاولة مستديرة
كانت الرسالة الرئيسية التي انبثقت عن المناقشة النهائية للطاولة المستديرة هي الحاجة إلى توصيل هذه المحفوظات الأرشيفية ونشرهاعلى نطاق أوسع. علاوة على ذلك، سنقترب أكثر من تحقيق القيمة الكاملة والإمكانات المستقبلية لهذه الموارد فقط إذا تمكّـنا من الاتصال بها ومشاركة مجموعات المقتنيات التراثية هذه في السجلّ، لإعلام الناس بهذه الموارد الأرشيفية المهمّـة.
إن منظمة إيكروم ملتزمة بدعم هذا المجتمع المحلّي من خلال مبادرة عيّـنات التراث الأرشيفية. وقد كنّـا نستمع عن كثب وباهتمام شديد لعديد المقترحات والتعليقات التي أثيرت والتي برزت خلال المناقشات في الندوة التي تمّت عبر شبكة الإنترنت. ومن الواضح والمؤكّـد وجود إمكانية لتحقيق الكثير من أحلامنا وآمالنا إذا ما تكاتفنا وعملنا معـًا. إذن، من أين نبدأ ؟ فإذا نظرنا إلى مبادئ البيانات في مجال إمكانية ما قد يتوفر وإمكانية الوصول وقابلية التشغيل البيْـني وإعادة الاستخدام وما قد نجده، فهذا يعني أننا بدأنا بالمبدأ الأول وهو يتمثل في إمكانية العثور على عيّنات التراث تلك.
تعمل مبادرة أرشيف عيّنات التراث على تطوير سجلّ لأرشيف العيّـنات ليكون متوفرًا للجميع عبر شبكة الإنترنت، وهو الذي سيتمّ إطلاقه في عام 2022. أما الهدف من ذلك فهو إنشاء مساحة تمكّـن المؤسسات من تسجيل مجموعات مقتنياتها التراثية، ولإتاحة المجال لكل الناس أن يعرفوا أن المعلومات الأساسية المتعلّقة بالموارد الأرشيفية موجودة ومتوفّـرة للجميع.
وسوف تكون المشاركة في هذا السجل مجّـانية، لذلك نأمل أن تفكّـر عديد المؤسسات التي تهتم بمثل مجموعات المقتنيات التراثية هذه في المشاركة في السجلّ، لإعلام الناس بهذه الموارد الأرشيفية المهمّة.

Alliance for Cultural First Aid, Peace and Resilience

ثلاثةٌ وعشرون شهرًا من التعلّم المندمج، وعشرون مشاركًـا وأربعةُ مرشدين. إن "التحالف من أجل الإسعافات الأولية الثقافية والسلام والقدرة على الصمود" هو مشروع مستمرّ لتنمية القدرات تابع لمنظمة إيكروم بدعم من مؤسسة ألف، وعُقد بالشراكة مع مؤسسة إنقاذ التراث المصري ومركز الدراسات الأمنية في زيورخ.

RE-ORG Catalonia

لأول مرة في كاتالونيا، تلقّى خمسـًا وعشرين متخصصًا في المتاحف من بعض المؤسسات والشبـكات الرئيسية المسؤولة عن الحفظ الوقائي في المنطقة تدريبـًا على طريقة إعادة التنظيم، وعلى العمل معًـا لإعادة تنظيم التخزين في متحف مكتبة فيكتور بالاغيه في مدينة فيلانوفا أيه لا غيلترو. وفي غضون خمسة أيام فقط، تمكّنت المجموعة من نقل حوالي خمسة آلاف قطعة عبر ثماني غرف، لتأمين هذه المجموعات التراثية للمستقبل.

جائزة التراث الثقافي العربية لليافعين

بِرعايَة كَريمة مِن صاحِب السُمُوّ الشَيْخ الدُكتور سُلْطان بِن مُحَمَّد القاسمي، عضو المَجْلِس الأَعلى، حاكِم الشارِقَة، يُطلِق كلّ مِن المَركَز الإقليمي لِدراسات حفظ وترميم الممتلكات الثقافية (إيكروم-الشارِقَة)، بِالتَعاون مَع الِّلجان الوَطنية لِليونسكو في المَنطَقَة العَرَبيّة، مُسابَقة إِقلِيميّة حَولَ “التُراث والتَنميَة المُستَدامَة” لِتَلامِذة المَدارِس بِعُنوان: تُراثُنـا يَجْمَعُنـا”. تَهدُفُ هَذه المُسابَقة إِلى التَوعِيَة عَلى أهَمّيَّة الحِفاظ عَلى التُراث الثَقافي في المِنطَقَة العَرَبيَّة.

جائزة إيكروم-الشارقة للممارسات الجيدة في حفظ وحماية التراث الثقافي في المنطقة العربية

تحت رعاية صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى، حاكم الشارقة، يدعوكم المركز الإقليمي لحفظ التراث الثقافي في الوطن العربي (إيكروم-الشارقة) إلى المشاركة في جائزة إيكروم-الشارقة للممارسات الجيدة في حفظ وحماية التراث الثقافي في المنطقة العربية لعام ٢٠٢١. تُمنح هذه الجائزة مرة كل سنتين، وتهدف إلى تكريم ومكافأة الأعمال المتميّزة التي تسهم في حماية التراث الثقافي المادي وإحيائه في العالم العربي.

الرقمية عبارة عن قارة واسعة

"هناك قارّة جديدة مكونة من وحدات وقطع واجزاء، تعمل بالآلات، ويمكن لأي شخص الوصول إليها في أي مكان." وإذا تصوّرنا العالم الرقمي على أنه كتلة يابسة واحدة، فأين يتناسب موضع التراث بداخله؟ كان هذا هو الافتراض الأساسي لمنطلق مشروع "الحتمية الرقمية"، الذي تمّ تصميمه في إطار نشاط منظمة إيكروم المرتقب بشأن استدامة التراث الرقمي. ونحن متحمّسون لأن نكون قادرين على مشاركة نتائج بحثنا وإعلانها.

المناخ، الثقافة، السلام - دعوة للمساهمة

انضموا إلينا وساهموا في مبادرة بناء المعرفة التي تربط تغيّـر المناخ

 بتنوّع الثقافات والتراث البشري
مع تكثيف الأزمات المناخية وانتشارها، يمكن للثقافة، بل ينبغي لها، أن تلعب دورًا في الحدّ من آثار تغيّـر المناخ. "المناخ، الثقافة: السلام" هي مبادرة فريدة تسعى إلى استكشاف الترابط بين تغيّـر المناخ والثقافة والتراث، والسلام والصراع، والقدرة على الصمود في وجه الكوارث.

New look BCIN launches with support from four original partners

تمّت إعادة إطلاق إحدى أهم الأدوات لاسترجاع المعلومات الببليوغرافية عن حفظ التراث الثقافي على منصّة جديدة. من خلال توفير الوصول إلى أكثر من مائتيْن وستين ألف مرجع من العديد من المؤسسات الرائدة، فإن قاعدة البيانات الببليوغرافية المحدّثة لشبكة معلومات الحفظ أسهل في البحث وتأتي مع الميّـزات التي يتوقعها المستخدمون من كتالوغات المكتبات الحديثة على شبكة الإنترنت.