المركز الدولي
لدراسة صون وترميم
الممتلكات الثقافية

المرونة

High tide in Venice © R. Trombetta
ارتفاع المد في البندقية © R. Trombetta

يمكن حماية التراث من الكوارث بشكل أفضل عبر الإسهام في مرونة المجتمعات تجاه هذه الكوارث. هذا القسم من الحلقة الدراسية سوف يعالج الثغرات في ممارسات إدارة مخاطر الكوارث، وسوف يسعى إلى استكشاف كيفية تكامل هذه الإدارة مع الأُطر الأخرى للإدارة وتشجيع التنسيق والتعاون المتبادل فيما بين القطاعات والمؤسسات بهدف الإرتقاء بهموم ومشاكل التراث ضمن جدول أعمال التخفيف من مخاطر الكوارث بشكل عام. والأولوية الأخرى هي التركيز على تجميع المعرفة وتطوير الأدوات وتأمين التوجيه المطلوب بالنسبة للحد من آثار التغيّر المناخي والتأقلم مع هذه الآثار في مواقع التراث العالمي. 

كما وسيتم التنسيق مع البرامج الأخرى الموجودة في المركز الدولي لدراسة صون وترميم التراث الثقافي (ICCROM) والمجلس العالمي للمعالم والمواقع التراثية (ICOMOS)، والإتحاد الدولي لصون الطبيعة (IUCN)، ومنظمة الأمم المتحدة للثقافة والعلوم (الأونيسكو) ومكتب الأمم المتحدة لتخفيف مخاطر الكوارث (UNISDR). وسيركز البرنامج أيضاً بإحكام على مراجعة كتيبات الموارد المتوافرة حول مخاطر الكوارث، وذلك بواسطة الربط ما بين إدارة مخاطر الكوارث وإيجاد الحلول لتأثيرات التغيّر المناخي، وعبر ضم إدارة المخاطر إلى الإدارة اليومية للتراث. 

نشاطات القسم

  • دمج إدارة مخاطر الكوارث مع إدارة التراث بشكل عام. تحتاج مواقع التراث العالمي لتبنّي إدارة مخاطر الكوارث كمكّون حاسم لا يتجزأ ولا ينفصل عن سياسات التراث واستراتيجيات إدارة مواقع التراث في سياقها الأوسع. ومن المهم أيضا تكون الخطة المحضرة لإدارة مخاطر الكوارث مشتملة على استراتيجيات فعالة للتأقلم مع التغّير المناخي والتخفيف من آثاره. 
  • الربط المتبادل فيما بين إدارة مخاطر الكوارث والتأقلم مع التغير المناخي. يجب أن يصبح الكتيب الموحد وثيقة نموذجية مقياسية لإدارة مخاطر الكوارث وتحسين المرونة في مواقع التراث العالمي.  وسوف تُطوّر دراسات حالات معينة من أجل جمع الدروس والعبر المستقاة من الممتلكات التي تعرضت للكوارث، وسوف تشتمل هذه الدراسات على جميع المراحل من التخطيط المسبق، إلى أعمال الطوارىء أثناء الكوارث، وانتهاءً بعمليات الإصلاح بعد حدوث الكوارث.
  • نشاطات بناء القدرات. تُطوّر النشاطات - ومن ضمنها التقييم المستمر - وتُنفذ لمساعدة المحترفين من مواقع مختارة على تطوير مخططاتهم الخاصة لإدارة مخاطر الكوارث مستوحين افكارهم من الحلقات الدراسية التابعة للمركز الدولي لدراسة صون وترميم التراث الثقافي (ICCROM). وسوف يكون البرنامج قادراً أيضاً على تأمين دورات قصيرة وهادفة لبناء القدرات تكون موجهة لمساعدة الدول الأعضاء في مواجهة الظروف الطارئة في أعقاب الكوارث.
  • التوجيه على التأقلم مع التغيّر المناخي. سوف يتم اعتماد التأقلم مع التغيّر المناخي في العام 2020 كجزء رئيسي مكوّن من المقاربة الجديدة حول الصون المتكامل والإدارة وتقديم الطبيعة والثقافة ضمن مواقع التراث العالمي. وسوف يتضمن كتيب الموارد الجديد توجيهات التأقلم المناخي، كما وستجمع فيه دراسات حالات حول الممارسات الفضلى، بحيث يتم الترويج لهذه الممارسات.